يجب أن تكون حركة براءات الاختراع لشركة J&J هي الأولى من نوعها

In المناصرة العالمية, مميزة عالمية, الأخبار بقلم بريان شيبرد

مؤسسة إيدز للرعاية الصحية اعترفت مؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز (AHF) اليوم بإعلان شركة الأدوية جونسون آند جونسون (J&J) أنها لن تنفذ براءة اختراعها لعلاج السل المقاوم للأدوية المتعددة سيرتورو (بيداكويلين) في 134 دولة منخفضة ومتوسطة الدخل - وهي خطوة مهمة في إنهاء المرض العالمي. أزمة السل لمرض يمكن الوقاية منه وعلاجه والشفاء منه.

"يعد هذا انتصارًا للصحة العامة ومرضى السل، لكن الأمر استغرق وقتًا طويلاً جدًا ليصبح حقيقة واقعة بالنظر إلى سنوات الدعوة العاجلة من المجتمع المدني. وقالت لوريتا وونغ، نائبة رئيس قسم المناصرة العالمية والسياسات في مؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز: "إن جشع شركات الأدوية العملاقة واكتناز براءات الاختراع يمنع الوصول إلى الأدوية المنقذة للحياة واللقاحات والسلع الطبية الأخرى، وكل ذلك سعياً لتحقيق الربح من المرضى والمحتضرين". "يعد القرار الذي اتخذته شركة جونسون آند جونسون خطوة إيجابية، لكن الصحة العامة العالمية ملحة للغاية بحيث لا يستغرق كل قرار مثل هذا الوقت والدعوة. تتحمل شركات الأدوية مسؤولية خارج نطاق أرباح المساهمين ويجب عليها أن تفعل الصواب من قبل العالم أو تستمر في مواجهة الضغوط والصحافة السلبية من الجمهور. وسيظل المجتمع المدني يقظًا في مساءلة شركات الأدوية عن براءات الاختراع الدائمة ومطالبتها بوضع الناس قبل الأرباح.

An وفد مؤسسة الحرمين حضرت اجتماع الأمم المتحدة الرفيع المستوى بشأن السل الشهر الماضي للانضمام إلى مجتمع السل في دعوة قادة العالم إلى الالتزام بضمان استجابة عالمية قوية للسل. يتضمن الإعلان الرسمي الناتج العديد من الالتزامات التي دعت إليها مؤسسة الرعاية الصحية لمرضى السل، بما في ذلك تخصيص 5 مليارات دولار سنويًا للاستجابة لمرض السل، والوصول الشامل إلى علاج وخدمات مرض السل، ودمج المجتمع المدني في استراتيجيات مكافحة السل، ودمج خدمات السل مع إعدادات الرعاية الصحية الأولية وفيروس نقص المناعة البشرية.

تم اختيارهم للانضمام إلى Iris House في الاحتفال بالموقع الجديد
مؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز (AHF) تكرم وتتذكر السيناتور ديان فينشتاين